شبيه الورد منتديات ثقافية اقسامها منوعة من تفسير الاحلام الى الثقافة والاسرة والمجتمع
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
  • أنت غير مسجل فى منتديات شبيه الورد . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا


    شاطر | 
     

     الباب الأول منها في رؤية الله عز وجل والعرش والكُرسي واللوح والقلم في المنام

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    مفسر الاحلام
    مشرف
    مشرف
    avatar

    الجنس : ذكر
    عدد المساهمات : 81
    تاريخ التسجيل : 16/04/2013

    مُساهمةموضوع: الباب الأول منها في رؤية الله عز وجل والعرش والكُرسي واللوح والقلم في المنام   الإثنين مايو 11, 2015 9:03 pm

    الباب الأول منها في رؤية الله عز وجل والعرش والكُرسي واللوح والقلم في المنام
    وأما رؤية من ليس كمثله شيء وهو السميع البصير في المنام فإنها تختلف باختلاف السرائر فمن رأى الحق سبحانه وتعالى فيما يليق بعظمته وجلاله من غير تشبيه ولا تكييف كان دليلاً على الخير وتلك إشادة في دنياه وسلامة دينه وعقباه لقوله تعالى ( وجوه يومئذٍ ناضرة إلى ربها ناظرة )
    وإن رآه على خلاف ذلك كانت رؤياه دليل على سوء سريرته خصوصاً إن لم يكلمه تعالى لقوله سبحانه ( إن الذين يشترون بعهد الله وأيمانهم ثمناً قليلاً أولئك
    ص 22 ب لا خلاق لهم في الآخرة ولا يكلمهم الله ولا ينظر إليهم ) الآية
    (1/27)
    ________________________________________
    وإن رآه من المرض مات لأنه الحق والموت حق وإن رآه ضالاً اهتدى لرؤيته الحق وإن كان مظلوماً انتصر على أعدائه وعضده الحق وأما سماع كلامه تعالى من غير تشبيه فإنه يدل على بدعة الرأي لقوله تعالى ( يسمعون كلام الله ثم يحرفونه من بعد ما عقلوه ) وربما دلّ سماع كلامه على الأمن من الخوف وبلوغ المُنى لقوله تعالى ( وإن أحد من المشركين استجارك فأجره حتى يسمع كلام الله ثم أبلغه مأمنه ) وربما دل كلامه تعالى من غير رؤية على رفع المنزلة خصوصاً إن كان قد أوحي إليه أو كان من وراء حجاب وربما كان على بدعة وضلالة لقوله تعالى ( كلا إنهم عن ربهم يومئذ لمحجوبون ) وربما نال منزلة على قدره خصوصاً إن أتاه رسول لقوله تعالى ( وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحياً أو من وراء حجاب أو يرسل رسولا فيوحي بإذنه ما يشاء )
    وأما تجليّه على المكان المخصوص فربما دل على عمارته إن كان خرباً أو على خرابه إن كان عامراً لقوله تعالى ( فلما تجلى ربه للجبل جعله دكا ) وإن كان أهل ذلك المكان ظالمين انتقم منهم وإن كانوا مظلومين نزل بهم العدل وربما دلت رؤيته على إنجاز الوعد لأنه تعالى صادق الوعد ولقوله تعالى ( وعدَ الله لا يخلف الله وعده )
    ص 23 أ
    وربما دلت رؤيته في المكان المخصوص على ملك عظيم يكون فيه أو يتولى أمره جبار شديد أو يقدم إلى ذلك المكان عالم مفيد أو حليم خبير فالمعالجات وإن كان الرأي يرجو رفداً من أحد استغنى من جهته لأنه غني كريم وهاب
    فصل
    ومن رآه تعالى في المنام احتاج إلى من يناسب اسمه تعالى في اليقظة فمن أسمائه تعالى المصور والعالم والحاكم والحليم والوارث وما أشبه ذلك وربما دلت رؤيته على القبض والبسط لقوله تعالى ( والله يقبض ويبسط ) ومن كان عاصياً ورأى الحق سبحانه وتعالى في منامه تاب وغفر له ذنبه وربما إن كان للرأي طلباً عفى عن من يطالبه وغفر له ذنبه
    (1/28)
    ________________________________________
    ومن كان من أرباب الحساب نوقش الحساب في اليقظة وعُوقب لأنه المحاسب والمعاقب وربما سهُلت أموره لأنه سبحانه وتعالى المتعطف العفو المسامح ومن أراد عملاً مستوراً ورأى الحق سبحانه وتعالى في منامه لا يأمن مطلعاً على عمله لأنه الرقيب المطلع العالم بالأسرار وربما يُستر عليه حاله لأنه ستار العيوب وربما دلت رؤيته على البلاءويلهم الصبر والشكر على بلواه لأنه تعالى صبور شكور وربما دلت رؤيته على السيد والوالد والمؤدب فما يراه في المنام من الله
    ص 23 ب سبحانه عاد على من دل عليه من سيد أو إمام أو قدوة أو والده أو مؤدب يُقال أن فرقد رأى رب العزة في منامه وكان واقف بين يديه وهو يقول له من غير تكييف ولا تشبيه يا فرقد احتكم عليّ حاجتك فقال يا رب حاجتي أن تغفر لي فقال قد غفرت لك فسأل فرقد ابن سيرين رحمه الله عن هذه الرؤيا فقال ابن سيرين استعد للبلاء وأبشر برحمة الله فلم يلبث فرقد أن فلجَ ولم يزل مفلوجاً إلى أن لقي الله عز وجل
    ورأى بعض اليهود كأن الله سبحانه وتعالى قد كلمه ووعده أن يخرجه من الضيق ويحفظه من العدو فقال له العابر ما وعدك سيكون لأن الله تعالى قال في التوراة ( قل لبني إسرائيل أني سأخرجكم من ثقل المصريين وأخلصكم من خدمتهم وأفككم بذراع ممدودة وأحكام عظيمة )
    وأما الخشية من خوف الله تعالى في المنام فإنها تدل على الطمأنينة والسكون والغنى من الفقر والرزق الواسع لما حكي أن يهودياً رأى في منامه كأنه يخشى الله تعالى فأتى حبراً من الأحبار وسأله فقال له تنال طمأنينة وغنى وسعة رزق لأن الله تعالى قال في التوراة ( أخشى الله ربك من أجلي إني أنا الله ربك اعلم قضيتي واحفظ وصيتي
    (1/29)
    ________________________________________
    ص 24 أ واجلس على الأرض مطمئناً وأعطي الأرض ثمرتها فتأكلون وتشبعون وتجلسون فيها مطمئنين ومن رأى الحق سبحانه وتعالى في منامه ولم يستطع النظر إليه من شدة النور ربما دلّ ذلك على عمائه أو ارتكابه بدعة تحجبه عن النظر إليه جلّ جلاله لما حكي أن أنساناً رأى رب العزة في منامه وكان ذو مال بعد فقر شديد وكأنه قد غشيه منه نور كاد أن يخطف بصره فغضه وقال يا مُقيل العثرات وكأنه تعالى قال له الآن وقد طلب منك اليسير فقال له بعض من حضر لعلك لا تخرج الزكاة قال نعم دافعت بذلك فقيل له أخرجها فنظر فإذا هي ثلاث سنين فاستكثرها ثم مات ولم يخرجها
    فإن رأى كأنه صار الحق اهتدى إلى الصراط المستقيم كما قال لي إنساناً رأيت كأنني صرت الحق وبين يدي شابان فقلت هؤلاء خصمان اختصموا في ربهم وأنت على الحق من دونهما ورأى آخر الباري جلّ جلاله معه فرس ومعه جبريل وميخائيل وإسرافيل فجلس على باب مدينة معروفة فلم يستقر به المجلس حتى دخل قوم وبأيدهم دفوف يضربون بها فالتفت فلم يجده ولا أحد ممن كان معه فقلت يظهر الباطل وأهله على أهل الحق ويوشك أن يبتلي الله عز وجل تلك المدينة بسخط ومحّق
    ص 24 ب
    (1/30)
    ________________________________________
    ومن رأى كأن الله عز وجل يهدده أو يتوعده فإنه يرتكب معصية لما حُكي أن يهودياً رأى رب العزة في منامه كأنه سبحانه أراد أن يقتل قوماً ثم خلى سبيلهم فقصّ رؤياه على المقدسي العابر فقال إن الله تعالى أراد أن يخرب بيوتاً بقسوة ويموت أهلها فانظر لعلك أن تجد فاضلاً يُصلي ويدعو حتى يصرف الله عنهم كما هو في التوراة فإن الله تعالى قال لموسى عليه السلام قد علمت أن هؤلاء القوم قوم ضعاف الرقاب والآن إن تركتني اشتد غضبي عليهم وأفنيتهم وضيّعت منك أمة عظيمة فابتهل موسى إلى ربه وقال يا ربّ لا تشتد غضبك على قومك الذين أخرجتهم من بلدك مصر بقوة عظيمة ويدٍ شديدة ولا يقل أهل مصر أن الله أخرجهم ليقتلهم بين الجبال ويستأصلهم ويفنيهم عن وجه الأرض ارجع عن غضبك واصفح عن البلية لقومك
    فصل في رؤية العرش في المنام
    من رأى العرش في صفة حسنة فبشارة له بسلامة معتقده وإن رآه ناقصاً صفة من الصفات دل على بدعته وضلاله وربما دل العرش على ما يرتكبه الإنسان من خير أو محذور ثم يدل على المنصب الجليل لأربابه وربما دلّ على الزوجة والدار والمركب وعلى النصرة على الأعداء ويدل على المرض بالرعش أو عمل السحر ( 1 ) من الاشقاق
    ص 25 أ
    وربما دلت رؤية العرش على العمل الصالح لمن رآه في صفة حسنة والله أعلم
    فصل في رؤية الكرسي
    وأما رؤية الكرسي في المنام فإنه دليل لمن هو من أهل العلم على علو الدرجات والمناصب العالية خصوصاً أن رآه في صفة تامة وربما كان للحامل خلاص من شدتها وللأعزب زوج وللمزوج ولد سموا به ويدل على السفر لذوي الأسفار وللمريض على حمله على سرير المنايا أو دابة يركبها أو دار يسكنها أو سنة يستسنها يشتهر بها ويعمل بها من بعده والله تعالى أعلم
    فصل
    (1/31)
    ________________________________________
    وأما اللوح المحفوظ فإن رؤيته في المنام دليل على الستر للأعمال وتدل رؤيته على البشارة لمن هو في شدة والعافية لمن هو مريض لأنه منزه عن النقائص حافظ لما أودعه الله فيه محفوظ بعين الله سبحانه وتدل رؤيته على الوقوع في المحذور لذوي الأجرام ولأهل الطاعات دليل على هدايتهم وكشفهم لما أودع الله فيه من الأوامر والنواهي ويدل رؤيته على الرزق لذوي التقتير لما أجرى الله فيه من قسم الرزق والأجل المحتوم وتدل رؤيته على حفظ العلم والملك لأهله ويدل على كل ضابط حافظ للودائع
    ص 25 ب
    من الأسرار والأموال وغيرها وربما دل على الأمن من الخوف لقوله تعالى ( والله من ورائهم محيط بل هو قرآن مجيد في لوح محفوظ ) وإن رآه ملِك اتسعت مملكته أو فتح له كنز عظيم والله أعلم
    فصل في رؤية قلم القدرة في المنام
    وأما رؤية قلم القدرة في المنام فتدل رؤيته على اليمين يحلفها الرأي أو يحلّفها فإن رآه في صفة كاملة كانت يمينه بارة وإن رآه ناقصاً صفة من الصفات الحسنة دل على أن اليمين فاجرة لأن الله تعالى أقسم به فقال ( ن والقلم وما يسطرون ) وربما دلت رؤيته على العلم والحفظ أو الصناعة الجليلة لقوله تعالى ( الذي علم بالقلم علم الإنسان ما لم يعلم ) وربما دلت رؤيته على العُمر الطويل والرزق وهو من المعكوس قَلَق كما أن عكس اللوح حَوَلَ والله تعالى أعلم
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
     
    الباب الأول منها في رؤية الله عز وجل والعرش والكُرسي واللوح والقلم في المنام
    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    منتديات شبيه الورد :: ملتقى المنتديات العامة :: منتدى تفسير الاحلام للاعضاء :: مكتبة تفسير الاحلام كتب وقراءة-
    انتقل الى: